إثراء الشريعة الإسلامية للقانون الدولي الإنساني - د.محمد طي


6/2/2017

غير أنّ الدعوة ووجهت بالرفض من قبل مستكبري مكّة, الذين وصل بهم الأمر إلى اضطهاد المسلمين, وخاصّة المستضعفين منهم, وحتّى قتلهم, وإلى إيذاء الرسول (ص) نفسه, وانتهى الأمر بمحاولة اغتياله, ما اضطرّ بعض المسلمين, ممّن لم يكونوا يتمتّعون بالحماية القبليّة, إلى الهجرة إلى الحبشة, وما أجبر الرسول (ص) على هجرة موطنه مرغماً إلى يثرب (المدينة). ولم تتوقّف محاولات المشركين واعتداءاتهم, بل هي استمرّت, فراحوا يحاولون غزو المدينة, وحشد الأحلاف للقضاء على الدين الجديد