حقوق الانسان وتيارات التكفير - د. محمد طي -2016


5/3/2017

ومن هذه الحقوق الفرد في مواجهة  الحاكمين أو على الدولة، وهي توازي ما يسمى "حقوق الانسان " اليوم هذه الحقوق جرى التأكيد عليها بسبب ما نالها من إنكار، وما بذلته الإنسانية من جهد  لبلورتها،،وما عانته في ذلك من التجربة والخطأ، ثم لوضعها على طريق التحقيق الفعلي بإنتزاع إمكانية التمتع بها في مسيرة إستمرت الآفا" من السنين.